ترطيب الجسم

يعتبر الجفاف أحد أكثر المشكلات الصحية انتشاراً خلال فترة صيام شهر رمضان الكريم، إذ إن الإنسان قد يتحمل الامتناع عن الطعام، لكن البقاء دون شرب الماء يعد أمراً صعباً للغاية، لاسيما في الدول ذات المناخ الحار، مثل دولة الإمارات العربية المتحدة.

تقول مدير مستودع الاتحاد للأدوية، داليا طبري، أنه «لا يمكننا تجاهل أهمية المياه لأجسامنا، حيث تشكل نحو 70ظھ من تكوينها، وتلعب المياه دوراً مهماً في كل وظيفة من وظائف الجسم، بدءاً من التخلص من الفضلات، والمساعدة في الهضم، والمحافظة على بشرة صحية ونضرة، ونقل المواد الغذائية في كل أنحاء الجسم، كما يمكن حتى للجفاف الخفيف أن يؤثر في أدائك اليومي، ويبقيك في حالة من التعب الدوار والصداع وقلة التركيز»، مقدمة بعض النصائح لتفادي الجفاف خلال هذا الشهر.

1 الابتعاد عن أشعة الشمس والحرارة المفرطة قدر الإمكان.

2 ينبغي على الصائم أن يبدأ إفطاره بشرب الماء، إذ يمكن تعويض الجفاف الذي تسبب به صيام اليوم بسهولة بشرب ثمانية 10 أكواب من الماء.

3 يفضل تجنب شرب الشاي والقهوة والمشروبات الغازية، لأنها تحتوي على مستويات عالية من مادة الكافيين والسكر، ما قد يسبب المزيد من الجفاف.

4 بعد الإفطار، على الصائم أن يشرب كمية كافية من السوائل الأخرى كالشوربة، والعصير، واللبن، أو الحليب قليل الدسم، التي تساعد على ترطيب الجسم بعد الصيام الطويل.

5 إضافة إلى أهمية تناول العديد من السوائل بعد الإفطار، فمن الضروري أيضاً تناول كمية جيدة من الخضار والفواكه المليئة بالفيتامينات والألياف والمعادن.


jv'df hg[sl jv'df hg[sl