حملت مزيجاً من شكل السيارات الـ «ميني فان» ولمسات «الدفع الرباعي»
«بيجو» تُدخل حزمة تحسينات طراز

أدخلت شركة «بيجو» حزمة من التحسينات على طراز عام 2016 من سيارتها لفئة الاستخدامات المتعددة المدمجة «3008»، تسهم في تعزيز مكانته على صعيد هذه الفئة من السيارات، وتهدف إلى اجتذاب شريحة أوسع من السائقين الباحثين عن سيارة تمزج بين السمات العملية والمظهر الجذاب، وبسعر تنافسي.

وطالت التحسينات الخطوط التصميمية لكل من الهيكل الخارجي والمقصورة الداخلية، بعد أن اعتمد مهندسو الصانع الفرنسي في طراز عام 2016، على إيجاد مزيجٍ من شكل السيارات المربع تقريباً «ميني فان»، ولمسات سيارات «الدفع الرباعي» من خلال زيادة ميلان الواجهة الأمامية الممتدة نحو السقف، والباب الخلفي المنخفض، وخطوط نوافذها الجانبية، وصولاً لخلوص أرضي أعلى من سابقتها، وأنماط مختلفة لعجلاتها توازي تلك المستخدمة من حيث الحجم الموجود في فئات طرز «الكروس أوفر».

وبالصورة ذاتها، طالت التحسينات المقصورة الداخلية، مع إدخال عناصر جديدة، تعزز مفهومي الفخامة، والطابع العملي، مع إيجاد خيارات متعددة لمزيدٍ من الراحة في ما يتعلق بوضعية الجسم والمقاعد والصوتيات وغيرها، ما يمكّن كل راكب من الاستمتاع بالرحلة خصوصاً الطويلة منها على طريقته الخاصة. كما حازت «3008» على خبرات «بيجو» المعهودة وتقنياتها المبتكرة، ما انعكس إيجاباً في توفير قدر أكبر من التحكم لقائد المركبة على الطرقات، تماثل تلك الموجودة في الطرز «السيدان»، مع امتيازها بقدرة أكبر على صعيد السعة التخزينية، وارتفاع خلوصها الأرضي، ما منح المركبة ميزة التوافق الثلاثي الناجح لمفهوم التصميم المعاصر، في القدرة على إيجاد توازنٍ بين الأداء الديناميكي، والمساحة الواسعة، مع مراعاة تامة للبيئة، بفضل التقنيات المتطورة، والمواد المستخدمة في صناعتها.

يضاف إلى ذلك الهندسة التي وقفت وراء تصميمها، الذي انعكس إيجاباً في منح محركاتها كفاءة أعلى على صعيد خفض معدلات استهلاك الوقود، وانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن عوادمها. واقترنت جملة التحسينات، بتعزيز عوامل الأمان والسلامة، المتمثلة في قدرتها الكبيرة على التحكم والسيطرة، وهيكلها الواسع وتقنيات الحماية الداخلية، مثل وسائد الهواء الست القادرة على توفير قدر أكبر من السلامة لركاب مقصورتها الداخلية.

ويأتي طراز عام 2016 ضمن فئتي «ستاندر» و«بريمير» وبنطاق أسعار يراوح بين 85 ألفاً و500 درهم و95 ألف درهم.


«fd[,» jE]og p.lm jpsdkhj ugn 'vh. 2016 lk sdhvjih 3008 «fd[,» jE]og p.lm jpsdkhj ugn 'vh. 2016 lk sdhvjih 3008