تعلن رسميا هاتفها الذكي الرائد


أعلنت شركة إل جي هاتفها الذكي المرتقب “إل جي في30” LG V30، الذي يعد الأحدث في سلسلة هواتفها الذكية الرائدة “في” V، وذلك خلال حدث خاص أقامته في العاصمة الألمانية برلين على هامش المعرض الدولي للإلكترونيات الاستهلاكية IFA 2017.

ولمّا كانت إل جي قد كشفت خلال المدة الماضية بنفسها عن معظم مواصفات الهاتف الجديد، يبقى أن يُؤكد أن التسريبات المتعلقة بتصميم وشكل الهاتف كانت صحيحة، إذ يشبه الهاتف إلى حد كبير أخاه “إل جي جي6″، بالإضافة إلى أنه يأتي مع كاميرا خلفية مزدوجة.

وركزت عملاق الإلكترونيات الاستهلاكية الكورية الجنوبية في بداية الحدث على قدرات الهاتف ومزايا الهاتف في مجال التصوير، بالإضافة إلى الحديث عن أن المستخدمين أصبحوا يستخدمون هواتفهم لتوثيق تجاربهم اليومية أكثر من ذي قبل.

وقالت إل جي في بيان أيضًا: “يعمل هاتف إل جي V30 على تحسين نقاط القوة في هواتف سلسلة V من خلال توفير تجربة محمولة جديدة كاملة وتقديم ميزات الوسائط المتعددة المثلى”.

وأضافت الشركة: “يتميز V30 بالعديد من ابتكارات الصناعة، بما في ذلك أول عدسات كاميرا مع فتحة عدسة f/1.6، وأول عدسات زجاجية Crystal Clear Lens، وأول شاشة بتقنية OLED FullVision، ووضع التصوير السينمائي Cine Video لإنتاج مقاطع فيديو بنفس جودة الأفلام، وصوت فاخر مع تقنية Hi-Fi Quad DAC المتقدمة، وضبط الصوت بتقنية B&O Play، وتقنية التعرف على الصوت”.

وأضافت إل جي أن “إل جي في30” يتضمن أكثر العدسات وضوحًا وأكبر فتحة عدسة يمكن لأي هاتف ذكي أن يقدمها في العالم، إذ إن فتحة العدسة f/1.6 يمكن أن تسمح بتمرير ضوء بنسبة أعلى بنحو 25% مقارنة بفتحة العدسة f/1.8. كما توفر عدسة Crystal Clear Lens الزجاجية قدرة أكبر على جمع الضوء مقارنة بالعدسة البلاستيكية وكذلك استنساخًا أفضل للألوان.

ويمتاز الهاتف بأنه أول جهاز من نوعه مع شاشة أوليد بلاستيكية مع تقنية “فول فيجن” FullVision، بما يتفق مع إستراتيجية شاشات الهواتف الذكية للشركة التي بدأت مع هاتف “إل جي جي6” واستمرت مع “إل جي كيو6”.

وأعلنت الشركة أيضًا أن الهاتف يأتي مع شاشة بقياس 6 بوصات، قالت إنها الكبرى منذ أربع سنوات، مع أن الجسم الفعلي للجهاز أصغر من هاتف العام الماضي، “إل جي في20”. وتأتي الشاشة بدقة 2880×1440 بكسلًا، وسوف تدعم تقنية “النطاق الديناميكي العالي” HDR10 الجديدة، وذلك بغية تقديم أفضل تجربة لمشاهدة الأفلام والواقع الافتراضي، إذ إنه أيضًا يدعم منصة الواقع الافتراضي “دايم دريم” DayDream من جوجل.

وفيما يتعلق بباقي المواصفات، يضم “إل جي في30”، الذي يأتي بسماكة 7.3 ميليمترات ويزن 158 جرامًا، معالجًا ثماني النوى من نوع “كوالكوم سنابدراجون 835، بالإضافة إلى بطارية بسعة 3,300 ميلي أمبير/ساعة. ويقدم الهاتف، الذي يعمل بالإصدار 7.1.2 “نوجا” من نظام التشغيل أندرويد من شركة جوجل، ذاكرة وصول عشوائي “رام” بحجم 4 جيجابايتات.

وتأكيدًا لتسريبات سابقة، يأتي الهاتف في طرازين اثنين هما “إل جي في30” و “إل جي في30 بلس”، يختلفان في مساحة التخزين، إذ يقدم الأول مساحة تخزين بحجم 64 جيجابايتًا، أما الآخر فيقدم 128 جيجابايتًا، وهما قابلان للتوسعة حتى 2 تيرابايت عن طريق بطاقات الذاكرة الخارجية “مايكرو إس دي” microSD.

ويملك “إل جي في30” كاميرا خلفية مزدوجة الأولى بدقة 16 ميجابكسلًا مع فتحة عدسة f/1.6 وزاوية 71 درجة، أما الأخرى فهي بدقة 13 ميجابكسلًا مع فتحة عدسة f/1.9 وزاوية 120 درجة. وفيما يتعلق بالكاميرا الأمامية فهي تأتي بدقة 5 ميجابكسلات مع فتحة عدسة f/2.2 وزاوية 90 درجة.

وتقول إل جي إن الهاتف يجمع بين المتانة والأمان مع التصميم الخفيف والنحيف، فهو يأتي مع حماية من زجاج جوريلا جلاس 5 على واجهته الأمامية وظهره. وقد صُنع وفق تقنية البناء “إتش-بيم” H-Beam الموجودة في المباني الحديثة التي تدمج الحافة مع إطار معدني. ويتوافق الجهاز مع معايير وزارة الدفاع الأمريكية للمتانة، وهو مقاوم للماء والغبار وفق معيار IP68، ما يعني إمكانية صموده حتى الماء لعمق 1.5 متر ومدة نصف ساعة.

ويدعم الهاتف واجهة المستخدم “يو إكس 6.0+” UX 6.0+ الجديدة؛ التي تأتي لأول مرة معه، وهي نسخة متقدمة من واجهة المستخدم UX الخاصة بإل جي، وقد حُسِّنَت للعمل على نحو أفضل مع شاشة 18:9 OLED FullVision الغامرة مع تقديم المزيد من خيارات التخصيص لتجربة استخدام أكثر سهولة، وفق ما قالت الشركة.

وكشفت الشركة عن ميزة جديدة، أطلقت عليها اسم “جرافي” Graphy، ويمكن الوصول إليها عن طريق “الوضع اليدوي” Manual Mode في تطبيق الكاميرا. وهي تهدف إلى منح المستخدمين إمكانية التحكم بالكاميرا على نحو يشبه إلى حد كبير الكاميرات الاحترافية.

وأوضحت إل جي أن ميزة “جرافي” تتيح للمستخدمين الاختيار من بين مجموعة من اللقطات الاحترافية، التي تختلف كل واحدة منها في “النمط والمزاج”، أو يمكنهم تنزيل الصور الملتقطة من قبل المحترفين من موقع “جرافي” أو تطبيقها المحمول ثم تطبيق البيانات الوصفية المسبقة، مثل توازن اللون الأبيض، وسرعة الغالق، وفتحة العدسة، ومستوى السطوع ISO، على الصور الملتقطة عن طريق V30.

وذكرت الشركة أن الهاتف سوف يسهل على المستخدمين إنشاء الصور المتحركة GIF، وذلك من خلال قائمة “الاستديو” Gallery، في حين يسمح خيار “إنشاء فلم” Create Movie بإنشاء فيلم قصير من خلال الصور أو الفيديوهات ثم تحريره في خاصية تحرير الفيديو السريع Quick Video Editor.

وبخلاف “في20” و “في10” السابقين، لم يأتِ “إل جي في30” مع شاشة ثانوية، إذ إن تلك الشاشة الثانوية تحولت إلى “شريط عائم” Floating Bar في الهاتف الجديد. وهو شريط شبه الشفاف يسمح للمستخدمين بالوصول السريع إلى أكثر الوظائف استخدامًا ويمكن إزالته تمامًا عن الشاشة حين الاستغناء عنه.

ويدعم الهاتف ميزة “التعرف على الوجه”، إذ تقول إل جي إنه يمكن فتح قفل “إل جي في30” فوريًا باستخدام الكاميرا الأمامية، حتى حينما تكون شاشة الهاتف مقفلة. إذ لا حاجة للضغط على زر الطاقة لتفعيل الميزة، وذلك على عكس الهواتف الذكية الأخرى.

وإلى جانب ميزة التعرف على الوجه، يدعم الهاتف ميزة التعرف على الصوت، والتي تستخدم مزيجًا من صوت المستخدم والكلمات الرئيسية التي يجري إنشاؤها ذاتيًا لفتح قفل الجهاز دون الحاجة للضغط على زر أو السحب على الشاشة. وتُدعم هذه الميزة من قبل تقنية الواجهة الصوتية “كوالكوم أكستيك” Qualcomm Aqstic التي تسمح بتشغيلها دائمًا مع استهلاك أقل قدر من طاقة البطارية.

ويأتي “إل جي في30” مع دعم كافة معايير شبكات واي فاي والإصدار الأحدث 5.0 من تقنية بلوتوث منخفض الطاقة، وتقنية “الاتصال قريب المدى” NFC ومنفذ “يو إس بي-سي” USB-C، وتقنية الشحن السريع “كويك تشارج 3.0” Quick Charge 3.0، وحساس لبصمات الأصابع، والشحن اللاسلكي.

وتعتزم إل جي طرح هاتفها الذكي الجديد بأربعة ألوان، هي: الأسود، والفضي، والأزرق، والبنفسجي، وسوف تبدأ طرحه اعتبارًا من يوم 21 أيلول/سبتمبر المقبل في كوريا الجنوبية، ثم في أسواق مهمة في أمريكا الشمالية، وآسيا، وأوروبا، وأفريقيا، والشرق الأوسط. هذا وسوف يتوفر طراز “إل جي في30” في أسواق محدودة.


Yg [d jugk vsldh uk ihjtih hg`;d hgvhz] hg[]d] “Yg td30”